أطار بحث يناقش(تأثير تداخل التمرينات الخاصة والتدريب الكهربائي العضلي على بعض القدرات البدنية)

ناقشت اللجنة العلمية في كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة للبنات جامعة بغداد أطار البحث الموسوم (تأثير تداخل التمرينات الخاصة والتدريب الكهربائي العضلي على بعض القدرات البدنية والوظيفية والجسمية لدى النساء (30-45)سنة) لطالبة الدكتوراه (زهاد فوزي ناجي) بأشراف التدريسية في فرع الألعاب الفردية أ.د. مواهب حميد نعمان.

إذ أوضحت الباحثة تقنية (ems)وهي تقنية الجيل الثالث وتعد من أجهزة التحفيز الكهربائي العضلي التي تستعمل جهاز التحفيز خاصة التي يمكن من خلاله تحفيز عدد كبير من العضلات وأداء التمرينات الرياضية بنفس الوقت،منوهة عن مروره بمراحل متعددة من التطور حتى وصوله إلى مرحلة التكامل من حيث الشكل والاستخدام وطريقه عمله ونتائجه التي يقدمها في مجال اللياقة البدنية،والذي يمكن من خلاله التدريب لمدة 20 دقيقة لأداء التمرينات لكامل الجسم بما يعادل الخضوع للتدريب لمدة 4 ساعات،مشيرة إلى فائدة استخدامه لتحقيق أفضل النتائج وبأقل مقدار،كونه يعمل بسعة 90% من أجمالي الألياف العضلية ،فضلا عن وصوله إلى الموجة الكهربائية ،إضافة إلى تغلغله إلى الألياف الدقيقة خلال كل انقباض.

وفي ختام مناقشة أطار البحث أوصت اللجنة ضرورة اخذ الطالبة بالملاحظات العلمية القيمة من اجل تعديل خطة البحث وإقرارها خلال المدة المحددة لها.