استثمار الوقت اليومي في التخلص من سموم الجسم

استثمار الوقت اليومي في التخلص من سموم الجسم

 

  أولا:- من الساعة 9 – 11 مساءا .

  هذا الوقت الذي يتم فيه التخلص من السموم الزائدة في الجهاز اللمفاوي لذلك فإن هذا الوقت يجب تمضيته في هدوء.  فإذا كانت ربة المنزل لا زالت تعمل في أعمال المنزل أو في متابعة الأبناء في أداء واجباتهم المدرسية فإن ذلك سيكون له تأثير سلبي على صحتها.

 

  ثانيا: من الساعة 11 مساءا – 1 صباحا .

يكون هذا الوقت هو موعد لتخلص الكبد من السموم ويكون هذا الوقت المثالي للنوم العميق.

 

ثالثا:- من الساعة 1 – 3 صباحا .

يكون هذا الوقت هو موعد لتخلص المرارة من السموم وأيضا يكون وقت مثالي للنوم العميق.

 

رابعا:- من الساعة 3 – 5 صباحا .

  يكون هذا الوقت هو موعد لتخلص الرئة من السموم  ولذلك سنجد أن المريض الذي يعانى من السعال فإنه سوف يعانى أكثر في هذا الوقت والسبب في ذلك أن عملية التخلص من السموم قد بدأت في الجهاز التنفسي فلا داعى لتناول دواء لإيقاف أو تهدئة السعال في هذا الوقت وذلك لمنع التدخل في عملية تخلص الرئة من السموم الموجودة بها

  وهنا ننصح المدخنين أن لا يقوموا بالتدخين فى هذا الوقت لأن ذلك يمنع أيضا عملية التصريف للسموم عن طريق إضافة سموم جديدة بدلا من تصريف القديم.

 

 خامسا:- الساعة 5 صباحا

فذلك ميعاد تخلص القولون من السموم لذلك يجب التبول فى مثل هذا الوقت لتفريغ المثانة لمساعدة القولون على التخلص من السموم .

  وهنا ننصح الأشخاص الذين يعانون من الإمساك المزمن أن يواظبوا على الاستيقاظ في هذا الوقت (5 صباحا) لكى يساعدوا القولون على العمل والتصريف.

وفى خلال عدة أيام سينتهي الإمساك المزمن مع ضرورة الالتزام أيضا بالغذاء المتوازن.

 

  سادسا:- الساعة 7 – 9 صباحا .

فذلك ميعاد امتصاص الغذاء في الأمعاء الدقيقة فيجب أن يتم تناول وجبة الإفطار في هذا الوقت. أما المرضى الذين يعانون من الأنيميا ونقص الهيموجلوبين في الدم فيجب أن يتناولوا وجبة الإفطار قبل الساعة 6,30 صباحا.

  أما من يرغب فى المحافظة على سلامة جسمه وعقله يجب أن يتناول وجبة إفطاره قبل الساعة 7,30 صباحا

  والأشخاص الذين لا يتناولون وجبة الإفطار وتعودوا على ذلك يجب أن يغيروا عاداتهم لأن ذلك من أهم أسباب تلف الكبد.

والتأخر في تناول وجبة الإفطار حتى الساعة 9 – 10 صباحا أفضل من عدم تناولها على الإطلاق.

 

  سابعا:- من منتصف الليل – 4 صباحا .

هو الوقت الذي ينتج فيه النخاع العظمى خلايا الدم لذلك يجب أن ننام مبكرا وننام جيدا وبعمق.  إن النوم المتأخر والاستيقاظ المتأخر يعملان على تعطيل الجسم من التخلص من السموم الموجودة به.

                                                                 بقلم الأستاذ الدكتورة

                                                                    فاطمة عبد مالح