محاضرة علمية بعنوان (مهارات التفكير ضمن المحتوى المعرفي وأثره في السعة العقلية)

ألقت التدريسية في فرع الألعاب الفرقية في كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة للبنات جامعة بغداد أ.د.انتصار عويد علي محاضرة علمية على طالبات الدراسة الأولية بعنوان (مهارات التفكير ضمن المحتوى المعرفي وأثره في السعة العقلية).

إذ أوضحت د.انتصار عويد مفهوم  التفكير بأنه  نشاط تتفرد به الكائنات البشرية عن بقية الكائنات الحية،فضلا عن انه سلوك معقد يمكن للإنسان من خلاله التعامل والسيطرة على المثيرات والمواقف المختلفة التي تدور حوله،مشيرة إلى ظهور عدة نظريات لتفسير التفكير وهي النظرية السلوكية،نظرية الجشطالت،نظرية فيجو تسكي،النظرية المعرفية،مؤكدة أن من أهم النظريات التي اهتمت بتفسير التفكير هي نظرية بياجية والمتمثلة بوظيفتين أساسيتين هما التنظيم والتكيف.

كما بينت التدريسية في فرع الألعاب الفرقية د.انتصار أهمية تطوير التفكير وفقا لمراحل النمو المعرفي المتميزة بسلسلة من عمليات التنظيم ونزعات التكيف الداخلية والخارجية لكل مرحلة من هذه المراحل المتمثلة ب(مرحلة العمليات الحس حركية)، مرحلة (ما قبل العمليات)،مرحلة (العمليات المادية)،(مرحلة التفكير المجرد)،منوهة في نفس الوقت عن دور البنية المعرفية في أنتاج الاستراتيجيات وحل المشكلات التي تعد هي الغاية الأساسية لتطوير المحتوى،إضافة الى مساهمتها في وضع برامج لتحسين التعليم والتفكير،فضلا عن بيانها عناصر البنية المعرفية المتمثلة بالمحتوى المادي والمعرفي.