كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة للبنات تناقش (تاثير تمرينات خططية في التفكير الايجابي)

شهدت كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة للبنات جامعة بغداد مناقشة رسالة الماجستير الموسومة (تاثير تمرينات خططية في التفكير الايجابي واداء بعض المهارات المركبة بكرة القدم للصالات)للطالبة(ميس حميد طة)وباشراف التدريسية في فرع الالعاب الفرقيةأ.م.د.لقاء عبدالله علي.

اذ اشارت الباحثة الى مفهوم التمرينات الخططية بانها عبارة عن جملة من الإجراءات والتحركات الدفاعية والهجومية الفردية والجماعية والتصرفات الأخرى الهادفة للحصول على أفضل نتيجة في المباراة،لان أساس قانون اللعبة الاستفادة من القدرات البدنية والمهارية والنفسية والذهنية بالاضافة الى مراعاة أسلوب اللعب المنافس والظروف المتغيرة التي قد تحصل إثناء المباراة،مؤكدة ان التفكير الإيجابي هو بداية الطريق للنجاح فحين يفكر الفرد بإيجابية فهذا يدل على برمجه عقله للتفكير أيجابياً،مضيفة ان الاداء المهاري الحركي المركب في كرة القدم للصالات هي سلسلة مترابطة من المهارات الاساسية الموجهة للوصل الى غاية معينة وفقا لمتطلبات الاداء خلال سير المباراة، مستنتجة ان للتمرينات الخططية تاثيرا ايجابيا في تطوير التفكير الايجابي والمهارات المركبة لكرة القدم للصالات.

كما اوصت الطالبة ميس حميد بضرورة تطبيق مقياسين التفكير الايجابي الخططي والمهارات المركبة على لاعبي كرة القدم من اجل التعرف على مستوة اداءهم المهاري،وكذلك ضرورة توفير مستلزماتهم  كالأقلام  والفديوهات ووسائل ايضاح .

وبعد مناقشة الطالبة رسالتها أوصت اللجنة منحها شهادة الماجستير في التربية الرياضية