تحت شعار (الكشافة عقدة يشيد بها مجتمعنا رباط أواصره)

أقامت كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة للبنات جامعة بغداد برعاية عميدتها أ.د.سهاد قاسم سعيد الموسوي مخيمها الكشفي السنوي تحت شعار (الكشافة عقدة يشيد بها مجتمعنا رباط أواصره) والتي استمرت لمدة ثلاثة أيام وبإشراف اللجنة الكشفية في الكلية كل من أ.د.منال عبود العنكبي و أ.م.د.نعيمة زيدان خلف و م.د.نبال كريم عبدالله ، علما إن المخيم تكون من 7 رهوط بأسماء متنوعة وهي رهط بغداد التحدي والأمجاد والنصر والصمود واليمامة وريحانة المصطفى والوردة البيضاء).

حيث افتتحت احتفالية المخيم بتلاوة آيات من الذكر الحكيم ومن ثم الوقوف لقراءة سورة الفاتحة ترحما على أرواح شهداء العراق، بعدها ألقت عميدة الكلية أ.د.سهاد الموسوي كلمة بهذه المناسبة مؤكدة أهمية أقامة المخيم الكشفي السنوي كونه يعد جزءاً من متطلبات الدروس النظرية وتطبيقاً عمليا على أراض الواقع بهدف اكتساب المعارف والمفاهيم ومهارات الحياة الكشفية وذلك لدورها المهم في المجتمع ورسالته في اكتساب المواهب وصقلها من اجل بناء جيل جديد وواعي .

بعدها ألقت قائدة المخيم د.منال العنبكي كلمة بهذه المناسبة معلنة حصول الفرقة الكشفية في جامعة بغداد المركز الأول على كافة الجامعات العراقية .

ولقد تضمن المخيم فعاليات متنوعة منها مراسيم رفع العلم العراقي وإلقاء الأحاديث النبوية وحكم اليوم والقصائد الشعرية ، فضلا عن تقديم محاضرات نوعية (العقد والربطات والدورات) من قبل د.منال العنبكي و د.نعيمة زيدان ، كما قدم رائد الحركة الكشفية في العراق الدكتور احمد شاكر محاضرة (الإشارات والإعلام واستخدام الصارفة) ، ومحاضرة عن السمر وأنواع النيران من قبل د.نبال كريم ، كما تضمن فقرة مسابقات رياضية وفنية وكشفية وأعمال ريادية .

ومن جانبها قامت عميدة الكلية بافتتاح معرض الأعمال الريادية اليدوية المقام من قبل التدريسيات والطالبات الدليلات للحركة الكشفية في الكلية ، فضلا عن تجولها داخل مخيمات الدليلات .

وفي الختام كرمت عميدة الكلية كافة القائمين على هذا المخيم متمنية لهم النجاح والموفقية وبذل المزيد من العطاء خدمة للمسيرة العلمية وعراقنا الحبيب.