محاضرة توعوية بعنوان (المخدرات افة العصر)

نظمت وحدة الاعلام والمعلوماتية في كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة للبنات جامعة بغداد بالتعاون والتنسيق مع فريق من دائرة العلاقات والاعلام وقسم التوجيه المعنوي والعمليات النفسية في وزارة الداخلية العراقية  المتكون من قبل العميد صالح كاظم عباس والرائد ناطق حمدان والنقيب عباس ناظم سالم والموظفين احمد والي واحسان موسى محاضرة توعوية بعنوان (المخدرات افة العصر) لطالبات كليتنا على قاعة اكرم فهمي، وقد حضرت المحاضرة معاونة العميد لشؤون الطلبة أ.م. د. ندى عبد السلام صبري.

وقد بين كل من الرائد ناطق حمدان والنقيب عباس ناظم مفهوم المخدراتهي تلك المواد المنوّمة والمسكّنة التي تسبب ضرراً للجهاز العصبيّ بحيث يحظر تداولها أو زراعتها أو وصفها إلا لبعض الأغراض الطبيّة،وذلك بسبب أضرارها الهائلة على جسم الإنسان وآثارها السلبية عليه من ناحية نفسية واجتماعية وجسمانية، مصنفين انواعها الى مخدرات طبيعية وصناعية وتخليقيه، مشيران اشهرها الحشيش والافيون والكوكايين والهيروين والكريستال والفلاكا وحبوب الهلوسة والترامادول والحقن والشم والحرق وغيرها.

كما اوضحا اضرار المخدرات النفسية واثارها الاسرية والاجتماعية والصحية على الانسان بصورة خاصة والمجتمع بصورة عامة ، مضيفان طرق علاج الادمان على المخدرات وهي مرحلة نزع السموم من الجسم ،علاج الاعراضالانسحابية،مرحلة التأهيل،مرحلة الاستشارات النفسية ، العلاج المجتمعي ،منع الانتكاس .

وقد تطرقا الى قانون المخدرات وعقوباته التي تنص على الاعدام او السجن المؤبد على كل من استورد او جلب مواد مخدرة بقصد المتاجرة به او انتاجه او صناعته ، كما يعاقب بالسجن المؤبد وغرامة مالية لاتقل عن 10 مليون ولأتزيد عن 30 مليون دينار عراقي كل من حاز او احرز او اشترى مواد مخدرة لغرض التعاطي.

وفي ختام المحاضرة اكد العميد صالح كاظم على اهمية الرياضة ودورها الاساسي في معالجة الادمان كونها عنصرا مهما للقضاء على اوقات الفراغ لدى شبابنا اليوم فضلا عن فادتها البدنية والعقلية والصحية لدى الانسان .